تخطى إلى المحتوى

محامي إعادة التوطين في اسطنبول

محامي إعادة التوطين في اسطنبول

هل تبحث عن محامي إعادة التوطين في اسطنبول؟ وترغب في الحصول على المشورة القانونية اللازمة فيما يخص ذلك؟

إذا كانت إجابتك بنعم، تابع معنا هذا المقال حتى نهايته لتتعرف معنا على جميع هذه التفاصيل التي تهمك.

هل تبحث عن استشارة قانونيّة فيما يخص إعادة التوطين؟ تواصل معنا عبر الواتساب لأخذ الاستشارة القانونية المناسبة من مكتب محامي تركيا.

ما هو دور محامي إعادة التوطين في اسطنبول

قبل بدء الحديث عن دور محامي إعادة التوطين، يجب علينا أولًا معرفة مفهوم إعادة التوطين.

إعادة التوطين هو عملية نقل اللاجئين والمهاجرين الذين يواجهون ظروف صعبة في بلدهم الأصلي إلى بلد آخر مستعد لاستقبالهم وتوفير الحماية والفرص الجديدة لهم. تهدف عملية إعادة التوطين إلى توفير بيئة آمنة ومستقرة للأشخاص الذين يواجهون تهديدًا لحياتهم أو لا يمكنهم العيش بكرامة في بلدهم الأصلي.

يلعب محامي إعادة التوطين دورًا مهمًا في تقديم الدعم اللازم للأفراد والعائلات الذين يرغبون في العيش في تركيا والبدء في حياة جديدة، ويمكن تلخيص مهام أدواره فيما يلي:

  1. يبرز دوره بمساعدة الأفراد في فهم الإجراءات والشروط المطلوبة لإعادة التوطين، ويقدم لهم المشورة القانونية اللازمة.
  2. يتعامل المحامي مع السلطات المحلية والوطنية لضمان تطابق جميع الوثائق والشروط المطلوبة، ويضمن أن جميع الإجراءات تتم بشكل قانوني وصحيح.
  3.  يقوم المحامي بإعداد جميع الوثائق والإجراءات اللازمة، ويساعد الأفراد في تقديم طلباتهم للحصول على تأشيرات الإقامة.

يتساءل العديد من العرب عن أرقام محامين سوريين في تركيا، ويكثر البحث على محركات البحث فيما يخص رقم محامي للاستشارة تركيا. لذا إذا كنت بحاجة إلى رقم محامي في اسطنبول يجيد اللغة العربية، أو محامي عربي في اسطنبول يمكنك التواصل مع مكتب محامي تركيا.

مراحل إعادة التوطين

يمكننا تلخيص مراحل إعادة التوطين بالخطوات التالية:

  • زيارة أحد المراكز المختصة بإدارة الهجرة في ولايات تركيا.
  • تقديم الأوراق والثبوتيات التي تخدم قضيتك وتخوّلك لإعادة التوطين.
  • يقوم مركز الهجرة بعدها بتحويلك لغرفة الحماية، وهناك ستتقدم بالأوراق ويتم سماع قصتك.
  •  مع العلم أن مركز إدارة الهجرة هو من سيحدد ملفات اللاجئين المخولين لإعادة التوطين، ليتم تحويلها إلى غرفة الحماية والنظر فيها.
  • وننصحك هنا باستخراج أوراقك الثبوتية بشكل رسمي من بلدك الأم وتصديقها من خارجية وقنصلية بلدك في اسطنبول.
  • وفي حال أبديت رغبتك بإعادة التوطين، تقوم المفوضية بفتح ملفك وستحصل عندها على رقم ملف لمتابعة حالتك عبر الرابط هنا.
  • بعد انتهاء التقييم، يتم تحديد موعد المقابلة وإجراء تقييم ومطابقة بين معلومات المفوضية وأوراقك الثبوتية.
  • ليتم في النهاية تحديد الدولة الأفضل الموافقة لحالتك.

معايير إعادة التوطين

نصت عليها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين. حيث تعتمد معايير اختيار اللاجئين وإعطائهم الأولوية في كثير من دول العالم على النقاط التالية:

  • منح الأولوية للأفراد الأكثر ضعفًا من الفئات الرجالية والنسائية والعائلات، وخاصة النساء بدون أزواج أو الأطفال بدون ذويهم.
  • النساء اللاتي تعرضن للانتهاكات الجسدية.
  • اللاجئين من الأقليات العرقية، مثل الأيزيديين الذين تعرضوا للانتهاكات الدينية.
  • الناجين من التعذيب والمعاملة السيئة من النساء والرجال، الذين يحتاجون إلى رعاية طبية وإعادة تأهيل اجتماعي.

تهدف هذه المعايير لتوفير الحماية والرعاية اللازمة لهم. ورغم التشابه الكبير في المعايير، إلا أن بعض الدول اتخذت إجراءات إضافية لتسهيل عملية توطين اللاجئين.

أسئلة مقابلة إعادة التوطين

قد تتساءل الآن عن الأسئلة التي يتم طرحها في مقابلة إعادة توطينك، لذا سنعرفك فيما يلي على أبرز أسئلة مقابلة إعادة التوطين وهي كالتالي:

  • أسئلة استشارة تمهيدية
    وفيها يبدأ المختص بالتعريف عن نفسه لصاحب الطلب، ومن ثم يطلب موافقته على تسجيل المقابلة صوتيًا. كما يوضح لصاحب الطلب بأنه يستطيع طرح أي سؤال خلال المقابلة.
  • التحقق من حالة صاحب الطلب وأقاربه في بلد إعادة التوطين
    تهدف الأسئلة في هذا القسم للتأكد من كون جميع الأفراد المتقدمين بالطلب من أسرة واحدة. إلى جانب التحقق من علاقات أفراد هذه الأسرة وحالتهم الاجتماعية، ومن ثم تسجيل أسماء أقاربهم في بلد التوطين.
  • التأكد من طلب اللجوء وحاجة مقدم الطلب لإعادة التوطين
    في هذا القسم يتم طرح أسئلة للتحقق من طلب لجوء كل من يزيد عمره عن 18 عامًا. وتقييم حاجة كل فرد في إعادة توطينه بالشكل الأنسب.
  • ختام المقابلة
    وفي هذا الجزء يقوم المختص بمراجعة كافة بيانات الحالة، ومن ثم يسمح للأفراد بإضافة أي معلومة مفيدة لحالتهم وتدعمها.

شروط إعادة التوطين

ماذا عن شروط إعادة التوطين؟ ستجد في السطور التالية أهم المعايير والشروط التي تؤهل ملفك لإعادة التوطين، وهي كالتالي:

  • أن يكون صاحب الطلب من المصابين بمرض نادر يصعب علاجه في بلد اللجوء.
  • النساء ممن لديهن مشاكل اجتماعية (طلاق – وفاة المعيل أو فقدانه) أو مشاكل اقتصادية.
  • الأطفال المتعرضين لانتهاك عنصري أو جسدي، أو يعانون من اضطراب نفسي.
  • التعرض لتهديد أو مشاكل أمنية في بلد اللجوء وصعوبة تجنب هذه التهديدات.
  • التعرض لانتهاك الحقوق على أساس الجنس والتوجهات الجنسية.

هل يساعد محامي التوطين في قبول الطلبات؟

يُعد الحصول على مساعدة محامي إعادة توطين في اسطنبول أمرًا حاسمًا لمساعدة طالبي اللجوء والتوطين في تركيا على تحديد حقوقهم والدفاع عنها. وبالرغم من عدم قدرة المحامي على تسريع العملية مباشرة، إلا أن مساعدته تيسّر على اللاجئ مواجهة التحديات في بلد جديد. غير أن توكيل محام لا يضمن الأفضلية في الحصول على التوطين، إذ يبقى القرار النهائي بيد بلد التوطين.

وإذا كنت تبحث عن أرقام محامين في تركيا لتوكيل أحد منهم في قضاياك، فلا تتردد بالتواصل معنا لتتلقى الدعم القانوني المناسب عبر الرقم الآتي: 00905305668873.

الأسئلة الشائعة

فيما يلي إجابات لبعض أهم الأسئلة حول محامي إعادة التوطين في اسطنبول:

أولاً. قم بتسجيل طلب اللجوء لدى المفوضية السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR). ثانياً. تأكد من صحة رقم هاتفك وعنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ثالثاً. يجب التركيز على توفر الأدلة التي تشير إلى تعرضك للخطر. رابعاً. تواصل مع المنظمات المساعدة في بلدك التي يمكنها تقديم المشورة والمساعدة. خامساً. يُرجى إبلاغ المفوضية في حال وجود أي تطورات تتعلق بوضعك الحالي. سادساً. احرص على عدم تغيير تغيير عنوان بريدك الإلكتروني أو رقم هاتفك الذي تقدمت بطلبك عبره.
إن كنت من المؤهلين لعملية إعادة التوطين، سيتم النظر في ملفك والاتصال بك من إدارة الهجرة لتقديم أوراقك. ومن ثم يتم تحديد موعد المقابلة وإعادة الاتصال بك لإعلامك بتحويل ملفك لإعادة التوطين.
يعني ذلك تم تحويل ملفك إلى موقع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة للنظر في عملية إعادة التوطين. أي تم اختيار ملفك ليتم ترشيحه للحصول على الجنسية. علاوة على ذلك، ستتلقى رسالة نصية قصيرة (SMS) أو مكالمة في الأيام القليلة المقبلة لتحديد موعد لإجراء مقابلة شخصية أولية. يجب أن تعلم أن هذا الإجراء لا يضمن الحصول على الجنسية بشكل قطعي، وفقًا لما يعتقده البعض.
بتنسيق جهود المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والمديرية العامة لإدارة الهجرة في تركيا يتم تحديد الحالات الأكثر صعوبة ومطابقة للمعايير المطلوبة مع ملفات اللاجئين الموجودة لدى المديرية العامة. تبقى الكلمة الأخيرة بشأن إعادة التوطين يتم اتخاذه من قبل الدولة المضيفة وليس المفوضية. إذا كان لديك وضعًا خاصًا ترغب في إبلاغ المفوضية به، فيمكنك الاتصال بمركز اتصال المديرية العامة لإدارة الهجرة على الرقم 157.

في نهاية مقالنا لليوم بعنوان محامي إعادة التوطين في اسطنبول، تعرفنا فيه على دور المحامي فيما يخص إعادة التوطين في اسطنبول، وأجبنا فيه عن أهم الأسئلة الشائعة حول ذلك.

من مكتب محامي تركيا، نتمنى أن نكون قدمنا لكم جميع المعلومات التي تهمكم حول موضوع مقالنا. وللحصول على المزيد من المعلومات يمكنكم الاطلاع على: حقوق اللاجئين في تركيا، محامي تركي يتكلم العربية مختص باللجوء. وأيضًا أفضل 3 محامي إعادة التوطين عربي في تركيا.


المراجع

المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

2 فكرتين بشأن “محامي إعادة التوطين في اسطنبول”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اطلب استشارة قانونية